البوسنة والهرسك

يُمثل الإرهاب والتطرف العنيف أصعب التحديات التي تواجهنا في هذا العصر. هذه الأيدولوجية التي لا تحترم الحياة تُقوّض بشكل كبير القيم الأساسية للحضارات وإنجازاتها. وهذا هو السبب في أن البوسنة والهرسك عضو في التحالف الدولي ضد داعش."

السيد دراغان كوفيتش، رئيس هيئة رئاسة البوسنة والهرسك


572 طنًا من الذخائر

تم التبرّع بها لقوات الأمن العراقية

30 شخصًا

ألقت سلطات تنفيذ القانون في البوسنة والهرسك القبض عليهم لضلوعهم في الحرب كأعضاء في داعش في كل من سوريا والعراق

350,000 من الذخائر غير المتفجرة

تم تدميرها على يد وحدة إزالة القنابل الأمريكية البوسنية المشتركة المنتشرة في العراق

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك, يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد