المساهمة السعودية تساعد في إعادة الاستقرار للمناطق المحررة من داعش في سورية

وقال  وزير الإعلام السعودي، عواد العواد، بعد جلسة أسبوعية لمجلس الوزراء بقصر السلام بجدة، إن “الحكومة أشادت بالمساهمة قائلة إنها تهدف إلى دعم جهود تحقيق الاستقرار التي يبذلها التحالف من أجل إعادة تنشيط المجتمعات المحلية”.

وبحسب ما ذكر موقع (سعودي جازيتي)، فإن المساهمة السعودية ستساهم في “استعادة سبل العيش والخدمات الأساسية، وإنقاذ الأرواح، وتسهيل عودة النازحين السوريين، وضمان عدم عودة داعش وغيرها من المنظمات الإرهابية إلى تهديد سورية أو جيرانها”.

وكانت وكالة الأنباء السعودية الرسمية، قد قالت في وقت سابق إن المملكة قدمت “مساهمة بمبلغ 100 مليون دولار لصالح التحالف الدولي من أجل التصدي لمخططات تنظيم داعش الإرهابي في المناطق المحررة من التنظيم في شمال شرق سوريا”.

وأضافت أن هذه المساهمة  تعد “أكبر مساهمة للتحالف حتى الآن لصالح هذه المناطق المحررة، وهي أيضا امتدادًا للعهد الذي قطعه معالي وزير الخارجية الأستاذ عادل الجبير خلال المؤتمر الوزاري للتحالف الدولي الذي عقد في بروكسل في 12 يوليو 2018، واستضافه وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو”.

المصدر: saudigazette.com.sa

 

 

قد يعجبك ايضا

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك, يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد