التايمز: العراقيون الذين انتفضوا ضد تنظيم الدولة في الموصل انتهى بهم الأمر في قبر

ضحايا حمام العليل

لكن مع ذلك برزت معركة استعادة الموصل، من خلال صفحات جريدة التايمز، والتي أفردت صفحتين كاملتين بعنوان “سكان القرى الذين حاربوا تنظيم الدولة انتهوا إلى مقبرة جماعية” في إشارة إلى الجثث التي عثر عليها الجيش العراقي في الموصل، للمدنيين الذي أعدمهم تنظيم ما يعرف بالدولة الإسلامية.

ويقول كاتب المقال غارث براون: “إن الجرائم التي ارتكبها التنظيم صادمة، لكنها ليست مفاجئة، فالتنظيم كان يفتخر بتصوير الاعدامات بحق المدنيين الذين لا يمتثلون لتطبيق الشريعة”. ويضيف الكاتب أن هؤلاء المدنيين من السنة في الموصل، كانوا ينظرون إلى تنظيم الدولة على أنه “أخف الضررين” بالمقارنة مع الحكومة العراقية.

ويضيف أن الضحايا في ذلك القبر الجماعي كانوا من سكان منطقة حمام العليل الذين انتفضوا ضد التنظيم، وارادوا التخلص منه ومساعدة القوات العراقية على تحريرهم من قبضته.

قد يعجبك ايضا

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك, يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد