مشفى الأمل التخصصي تقدم خدماتها من جديد لأهالي ريف حلب الشرقي

لم يسلم أي شيء من ارهاب داعش فحتى المشافي تحولت لسجون ومقرات للموت.. لكن ارادة الحياة أقوى من الارهاب وها هم كادر أطباء مشفى الأمل التخصصي في ريف حلب الشرقي المحرر من داعش يعيدون المشفى إلى وضعها الطبيعي لتقدم الخدمات لحوالي 7000 امرأة و طفل شهرياً.

قد يعجبك ايضا

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك, يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبولقراءة المزيد