الوكالة الكورية للتعاون الدولي وصندوق الأمم المتحدة للسكان يوقعان على 3 ملايين دولار أمريكي لمساعدة الناجيات من العنف القائم على النوع الاجتماعي في محافظتي نينوى وكركوك

12 أغسطس 2021 ؛ بغداد ، العراق – وقّع المدير القطري للوكالة الكورية للتعاون الدولي في العراق السيد لي دونغ هيون وممثلة صندوق الأمم المتحدة للسكان في العراق، الدكتورة ريتا كولومبيا، اتفاقية لمدة عامين بقيمة ثلاثة ملايين دولار، بالشراكة مع وزارة الصحة والبيئة ووزارة العمل والشؤون الاجتماعية.

وستخصص هذه المنحة الجديدة لمساعدة الناجين من العنف القائم على النوع الاجتماعي، ولا سيما المتضررين من العنف الجنسي المرتبط بالنزاع، في محافظتي كركوك ونينوى من خلال زيادة الوصول إلى خدمات شاملة للصحة النفسية والدعم النفسي الاجتماعي وغيرها من خدمات تتعلق بالحماية من العنف القائم على النوع الاجتماعي.

وحضر حفل إطلاق المشروع وزير العمل والشؤون الاجتماعية الدكتور عادل الركابي ووكيل وزير الصحة والبيئة الدكتور هاني موسى بدر وسفير جمهورية كوريا في العراق جانغ كيونغووك وممثلون عن الوكالة الكورية للتعاون الدولي وصندوق الأمم المتحدة للسكان.

سلط الوزير الركابي خلال مداخلته الضوء على احتياجات الناجين من العنف والحاجة إلى تعزيز الاستجابة للعنف القائم على النوع الاجتماعي والإحالات والمتابعة. ورحب بالمساهمة الجديدة ودعا المجتمع الدولي إلى زيادة دعمه لشؤون المرأة في العراق.

ومن جانبه، شكر الدكتور بدر الجمهورية كورية، والوكالة الكورية للتعاون الدولي على وجه الخصوص، على مساعدتهم المستمرة للنظام الصحي في العراق وتنمية قدرات الكادر الطبي وأكد أن هذا الدعم يحظى بتقدير كبير خاصة وأن البلاد تكافح جائحة الكوفيد-19.

وقال السفير الكوري: “المشروع الذي أطلق اليوم سيعطي الأمل والتعافي للنساء اللواتي يعشن في الجزء الشمالي من العراق. سيعرف المستفيدون أن المجتمع الدولي الكوري والحكومة العراقية يدعمونهم عن كثب. يجب علينا جميعًا اعتبار المستفيدين أولوية قصوى، بحيث يمكن للمشروع بإجراءتغيير فعلي في حياة الناس”.

ومن جهتها، أعربت ممثلة صندوق الأمم المتحدة للسكان عن امتنانها للوكالة الكورية للتعاون الدولي وقالت: “بفضل هذا تمويل، سيصل صندوق الأمم المتحدة للسكان مع وزارة العمل والشؤون الاجتماعية ووزارة الصحة والبيئة إلى المزيد من الفتيات والنساء من خلال خدمات العنف القائم على النوع الاجتماعي والصحة العقلية والدعم النفسي الاجتماعي. معًا، سنعمل على تعزيز قدرة مقدمي الخدمات في نينوى وكركوك للسماح بتقديم خدمات شاملة للناجين وبناء قدرات الطاقم الطبي الحكومي من أجل استجابة منسقة متعددة القطاعات لخدمات الوقاية من العنف القائم على النوع الاجتماعي والاستجابة له “.

وتلت الكلمات عرضان من الوكالة الكورية للتعاون الدولي وصندوق الأمم المتحدة للسكان حول تنفيذ المشروع والنتائج المتوقعة.

قد يعجبك ايضا

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك, يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد