المساجد بعد داعش تعود لدورها الطبيعي في حياة الناس الاجتماعية

حاول داعش تحويل المساجد إلى مراكز دعاية في محاولات بائسة لتأييد وحشيتهم.
اليوم يتم إصلاح المساجد التي قد تضررت بسبب داعش ليكون لهذه المساجد دورها الطبيعي في حياة الناس الاجتماعية.

قد يعجبك ايضا

يستخدم موقع الويب هذا ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك, يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد