ألمانيا

تتعهّد ألمانيا بالتصدي لداعش على جميع الأصعدة والجبهات وذلك من خلال الدعم العسكري الذي تُقدمه لقوات الأمن العراقية ودعم الاستقرار وإعادة الإعمار في المناطق المحررة من قبضة داعش فضلًا عن المشاركة السياسية والدبلوماسية في المنطقة ومكافحة الأيدولوجيات المتطرفة.

"إن الإرهاب الذي تقوده داعش يستهدف المجتمعات المنفتحة وكل من يُريد العيش في حرية..." "... لا تقتصر أعمالنا على النطاق العسكري فحسب، بل إن جميع أعمالنا مشمولة ضمن عملية سياسية."

رئيس ألمانيا الاتحادية، فرانك-فالتر شتاينماير

Stats

2.3 مليار يورو
تعهدت بها ألمانيا في مؤتمر دعم سوريا والمنطقة الذي جرت فعالياته في لندن، فبراير 2016
500 مليون يورو
في صورة قرض للعراق من أجل إرساء الاستقرار
1800 طن
من المعدات منحتها ألمانيا لقوات البيشمركة وقوات الأمن العراقية في 2015