الأخبار

(جنرال إليكتريك) تعيد الحياة إلى محطة القيارة لتوليد الكهرباء

من المتوقع أن تصل المحطة إلى طاقتها الكاملة بحلول شهر كانون الأول المقبل، والتي ستمد المنطقة بنحو 10 ساعات من الطاقة اليومية

Share:

ذكر موقع (جنرال إليكتريك ريبورت) أنه تم ترميم 90 بالمئة من محطة توليد الكهرباء في القيارة العراقية، بتوليد نحو 500 ميجاوات من الطاقة، مشيرًا إلى أنه من المتوقع أن تصل المحطة إلى طاقتها الكاملة بحلول شهر كانون الأول المقبل، والتي ستمد المنطقة بنحو 10 ساعات من الطاقة اليومية.

وأشار الموقع إلى أن هذا أمر مهم نظرًا إلى أن القيارة تبقى واحدة من مصادر الطاقة الوحيدة في الموصل ومقاطعة صلاح الدين القريبة، خصوصًا وأنها تلعب دوراً حاسماً في المساعدة على إعادة بناء الاقتصاد المحلي.

ووفق ما قال الموقع، فإن فريقًا له زار منطقة القيارة العراقية شهر آذار من عام 2017 ، بغية رؤية كيفية عمل محطة القيارة لتوليد الكهرباء، بعد فرار مقاتلي داعش من المنطقة. كان النبات في حالة خراب، ستة توربينات وسط مساحة صحراء قاحلة، وحقول نفط أشعل فيها تنظيم داعش النيران.

وكانت شركة (جنرال إليكتريك) قد وضعت بالتعاون مع وزارة الكهرباء العراقية اللمسات الأخيرة على محطة طاقة جديدة متألقة في الموصل، في شهر نيسان عام 2014، و تنتج 750 ميغاواط من الكهرباء – ما يكفي للمساعدة في توفير ما يصل إلى 750000 منزل عراقي.

إلا أنه وبعد أشهر قليلة هاجم تنظيم داعش الموقع، وأسفرت القنابل عن إصابة خزانات الوقود ونظام معالجة النفط الذي يزود المحطة بالوقود، مما يجعلها غير صالحة للعمل، كما أنه ومع تدمير خطين رئيسيين للطاقة يربطان الموصل بشبكة الطاقة الوطنية العراقية، كانت إمدادات الكهرباء ضئيلة.

وأشار الموقع إلى أنه على الرغم من أن عددًا قليلًا من شركات الطاقة تجرأت على الدخول إلى الموصل في أوائل عام 2017 ، إلا أن فريق جنرال إلكتريك كان يحدق بالدمار الذي يحيط به، وكل تَعهد بالوفاء بمهمته “استعادة الطاقة إلى الموصل”.