الأخبار

بداية عملية إعادة إعمار مسجد النوري التاريخي

ستبدأ عملية إعادة إعمار المسجد الذي تعد مئذنته المائلة واحدة من أشهر المعالم في الموصل، حيث أن عناصر تنظيم داعش قاموا بتفجيرها العام الماضي مع بدء القوات العراقية عملياتها العسكرية لطرد التنظيم من المنطقة

Share:

وضع رئيس الأوقاف العراقي عبد اللطيف الحمايم حجر الأساس لإعادة بناء المسجد النوري الكبير في الموصل، وذلك بعد الضرر الذي أصابه من قبل مسلحي تنظيم داعش الذين دمروه ودمروا الكثير من الأبنية التاريخية والدينية في العراق.

وكان الحمايم بصحبة شخصيات من الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي حضروا الاحتفال الذي به ستبدأ عملية إعادة إعمار المسجد الذي تعد مئذنته المائلة واحدة من أشهر المعالم في الموصل، حيث أن عناصر تنظيم داعش قاموا بتفجيرها العام الماضي مع بدء القوات العراقية عملياتها العسكرية لطرد التنظيم من المنطقة، بحسب ما نشر موقع (بي بي سي).

وقال الممثل العراقي في أونسكو (الوكالة الثقافية التابعة للأمم المتحدة)، في كلمة له إن تدمير مسجد النوري الكبير كان “لحظة من الرعب واليأس”، وأضاف: “”اليوم ونحن نضع حجر الأساس … نبدأ رحلة اعادة بناء جسدية”.

وجامع النوري الكبير هو المكان الذي أعلن فيه أبو بكر البغدادي زعيم تنظيم داعش عن إقامة “ما وصفه بدولة الخلافة في عام 2014″، واستمرت معركة الموصل لنحو تسعة أشهر حتى تم دحر داعش من المدينة.

يذكر أن جامع النوري كان قد سمي المسجد الكبير تيمنا بالقائد الشهير نور الدين محمود الزنكي، الذي عمل على توحيد المسلمين ضد الصليبيين، وأمر الزنكي ببناء المسجد عام 1172، قبل وفاته بقليل.